الخميس، 30 يونيو، 2011

فلسفتي (1)


لا اعلم مايميزني عن الناس لكني ايقن اشد الايقان انني مميز واختلف عن جميع البشر , تخالجني احيان بعض الافكار المجنونه بأني لست من مخلوقات هذا الكوكب
واني لست من البشر ههه لكن سرعان ما اعود الى رشدي واطرد هذه الافكار من عقلي , اتعلمين اظن اني لست من مخلوقات هذا الكوكب ولست بشري
والسبب , انه لم يعد هنالك بشر حقيقيون , لم يعد هنالك الانسان الذي يحس
الذي يفكر , الذي يصدق الذي يتسم بالمبادئ والقيم 
والى الان لا اعلم هل انا من البشر ام الباقي ليسوا من البشر

هل انا انسان ؟


عندما تشعر بأنك ضائع وبأن لاحد في هذا العالم يشبه تفكيرك
ولا احد يقدر ماتشعر وتفكر به وتعيش كامل تفاصيل حياتك في حلم لتبعد عن مجتمعك هذا ماشعر بـه عشت كامل تفاصيل حياتي في حلم لكي ابعد عنهم 
واصبحت صديق نفسي نعم صديق نفسي 
قالوا عني مريض ! لماذا ؟ لاني لاوافقهم في الغيبة ! وعاداتهم القبيحه !
احسست دائم بأني مختلف عنهم وان مكاني ليس معهم 
لاني أنسان ! نعم أنسان تتسأل اوليس الكل انسسان ؟
لا هم شياطين بصورة انسان يغدرون بأقرب الناس لهم ويخونون من يحبون 
سحقا لهم استخدموني كاستخدام السيجارة 
عندما انتهوا مني وضعوني تحت اقدامهم وبكل وقاحة 
قالوا انتهينا منك ! أهذه افعال اناس يسمون بأنهم اقربائك ؟
هل هذه تصرفات انسان ؟ بل انها تصرفات شياطين بصورة انسان 
لهذا انا متمسك بمبادئي واخلاقي ولن اتنازل عنها بمجرد انهم قالوا مريض! 
تعلمت من هذه الدنيا ان لاثق بأحد مهما ابتسم في وجهي 
سأكمل طريقي واحقق الحلم الذي طالما حلمت به وعششت تفاصيله

الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

كحُلم الطير




هكذا حلمُت , منذ صغري
حلمت مثل ماحلمت هذه الطيور تماما 
حلِمت بفك القيود , بالتحليق الى المجهول
وانا كذلك , حلًمت بأن انطلق الى العالم واحلق به
ولازلت احًلم , حتى الان 

الأحد، 26 يونيو، 2011

ساحٍرتي




حبيبتي
كيف سحرتني ؟ 
وكيف سحرتي العقول التي مرت بك 
اميرتي
حوريتي
اعجوبة الكون 
اتدركين انك الجمال كله , وان لاأحد جميل مثلك
اتدركين ان انوثتك طغت على اناث الكون !!
لاتتعجبي , ان جن بك سيد العقلاء او ملك الملوك 
او مفتي او حاخام او فيلسوف فأنتي كالخمر مذهبة للعقل 
جلّ من سّواك , لا اعلم هل أُصنفك من البشر ! ام من الملائكة فلا شبيه لك 
ماذا فعلتي بي ؟ اصبحتي تجرين في عروقي وفي شراييني 
نعم صدقت عندما قلت انك كالخمر مذهبة للعقل  
احــبك يا نبض قلبي 
احــبك ياسعادتي ويا احزاني 
احبك واحبك واحبك واحبك واحبك 

الأربعاء، 22 يونيو، 2011

حآن وقت الرحيل فإلى اين ارحل ؟



فقط اود الرحيل لكن لاعرف الى اين ارحل
اريد الرحيل عن عالمي هذا , اتخيل نفسي في احدى شوارع لندن
اتمشى والثلج يتساقط علي من كل جهة وبيدي كوب من قهوة
وامشي دون عقل ودون وجهة وافكر فيني ! نعم افكر فيني
ودون سابق انذار فـ إذا بي ارى طفلا يبتسم في محياي ويطلب مني قليل من الجنيهات
نظرت الى ابتسامتة ماصدقها من ابتسامة وما اعذبها من ابتسامة
اتعلمون اني بكيت !! نعم بكيت عندما رأيت ابتسامته رأيت في عينية الالم , والامل , والصدق , والاحتياج , والفقر
ادخلت يدي في جيبي واعطيته ماجادت به نفسي , واكملت طريقي 
فعندها ضحكت على حالي هههه وقلت لـي : فكيف بهذا الطفل ! يصارع من اجل البقاء في الحياة , وانا في اتفه عقبة تواجهني اسخط واجزع !
هههه ماتفهني , شكرا لك ايها طفل علمتني ان مصائبي لا قيمة لها
وألهمتني الامل في الحياة , شكرا لك
والى الان وانا اود الرحيل , لكني لاعلم الى اين ومتى وكيف
ربما الرحيل الذي اريده ليس بمعناة الشائع , بل الرحيل عن المجتمع وانا موجود فيه
نعم وانا موجود فيه , ارحل بعقلي عنه واعيش في عالم اشكله كيفما اشاء
ربااه الهمني الصبر

في محطة القطار





واقف على الرصيف  واحاول لملمة شتات نفسي الضائعه من البرد القارس التي طالما حلمت بأن تلملم من قبل ادمي, ويسرح خيايلي , واسترجع ذكرياتي , تلك الوجوه
القذره , التي طالما ابتسمت لنا , لا لانها تودنا 
بل لتحصل على مرادها , وتلك الليالي المؤلمة , التي حرمت النوم فيها , واذا بـصوت المنادي , ينادي ويقطع حبل افكاري (( الى جميع التوجه الى الرحله , وترك مايؤلمهم , ونسيان ذكرياتهم السيئة وعدم استرجعها , الرجاء منكم عدم الصعود الى القطار الا بالامل , والحب , وصفاء السريرة و اذ بي انظر الى الاسفل لارى امتعتي , فلا ارى سوى خيانه , ونظرات حائرة , واحلام تريد ان احققها , واسألة اكثر حيره , واذ بي انظر الى السماء فأتخييل ما انا عليه , آآه كم هو جميل ان تحلم , وتحقق حلمك , واذ بي اسأل نفسي , هل سأحقق ماحلمت به ؟ هل سأعود يوما ما الى ماكنت عليه ؟
نزلت دمعتي , وركبت القطار مع الركب المسافر الى المجهول ))

الثلاثاء، 21 يونيو، 2011

دع قلبك لك



لاتعط قلبك وثقتك لشخص وتربط سعادتك به 
اعلم انه في يوم من الايام سيتركك للاياام والسنين
سيأخذ منك سعادتك وهناك وراحتك ويرحل 
وانت في داخلك تحترق وتموت ألفف مررره
عش حياتك لنفسك وسعادتك لنفسك 

الاثنين، 20 يونيو، 2011

لم اعد كما كنت



لاعلم ماحل بي لم اعد كما كنت في سابق عهدي
لم اكن هكذا لم اكن انسان قليل الصبر كثير الشكوى !! ربما نفذت لدي كروت الصبر
ربي اعني على الصبر والهمني الصبر اللهم انك وحدك تعلم مابداخلي 
ربي انك وحدك تعرف ماتمنى اللهم حقق لي جميع امنياتي 

واقترب الموعد


وانطوت صفحة 12 عام كم انتظرت هذه اللحظة وهاهو الموعد يقترب وكم اخشاه واتذكر مقطع اغنية ام كلثوم أغدا ألقاك 
آآه كم اخشى غدي هذا وارجوه اقترابا ستكون الشهرين المقبله هي اشهر مصيريه ستحدد أي سأذهب 
وايضا ستحدد من انا ! هل سأكون من ارغب بأن أكونه ! ام ستشكلني الأيام حيث ما تريد  
اللهم قدر لي الخير اينما كنت , اللهم وفقني (F)

من هو عزفُ مُنساب


لايهم ان تعرف من انا ولا يهم ان اعرف من انت ! 
الاهم من هذا كله ان تستمع لبوحي , واستمع ايضا لبوحك !
انشأت هذه الصفحة لاجد مساحة اعبر فيها عن مايخالجني وما يمر بي 
في البداية كنت سأخصص هذا المتصفح للخواطر والشعر لكن عندما اجتمعت انا ونفسي ! قلت
 لن اقيد نفسي بشي محدد سأضع كل مايجول بخاطري 
لاريد ان اجعل هذا المتصفح بالعربية الفصحى , فيملني الناس , ولن اجعلها بالعامية وافقد لذة الفصحى
لهذا سأكتب مايجول بخاطري فقط قد لاكون متكلف في تنسيق وتصميم المتصفح لان هذا لايهمني كل مايهمني هي مساحة للتعبير عن مابداخلي
وهذا هو صاحب المتصفح لمن لايعرفه :
اكره الصخب والحديث عن ما يؤلمني لمن اعرفهم شخصيا وضع تحت لمن اعرفهم شخصيا خـط, .. واحب
 الهدوء غالباً .. مزاجي جدا , هادئ جدا وفي نفس الوقت جريئ جدا يعتبرني بعض من هم
 حولي بالغامض ويصفني البعض بالجنون !
اكرره الاطفال ليس بسبب إزعاجهم بل بسبب برائتهم !, واحب كبار السن ليس لهدوئهم بل لحكمتهم 
ليس لطموحي مدى , فطموحي يصل لحد اللامدى !
لاحد يتحكم فيني , ولا احب ان يتحكم بي احد ويتآمر علي
عندما يتوقع مني فعل شي , فأني افعل العكس تماما !
ندمت للغايه على اشياء كثيره في حياتي , وندمت ايضا اني اعطيت جزء من وقتي ومن حياتي لاناس
 لايستحقون حتى العيش ! 
اعترف :- أخاف مني أحياناً ومن قراراتي المتهوره .. واخاف غضبّي , صريح لابعد حد 
واكره المجاملات والنفاق يعتبرني البعض مجنون او مريض نفسي لاعلم ماهو السبب
وفي النهاية / رجل ولد ليكون مختلفا واظن انه من كوكب اخر